برشلونة يتربص ببلباو في السوبر الأسباني وعينه على الخماسية

(د ب أ)- يأمل برشلونة في استغلال الدفعة المعنوية الهائلة الي نالها من الفوز الثمين على أشبيلية الأسباني في كأس السوبر الأوروبي ليبحث عن لقب جديد في مسيرته الرائعة هذا العام عندما يلتقي أتلتيك بلباو غدا الجمعة في ذهاب كأس السوبر الأسباني.

ويحل برشلونة ضيفا على بلباو غدا باستاد “سان ماميس” ثم يلتقي الفريقان إيابا على استاد “كامب نو” في برشلونة يوم الاثنين المقبل.

ولم يحصل برشلونة على أي قسط من الراحة بعد فوزه بلقب السوبر الأوروبي بالتغلب على أشبيلية 5 / 4 أمس الأول الثلاثاء في الوقت الإضافي لهذه المباراة المثيرة التي انتهى وقتها الأصلي بالتعادل 4 / 4 .

وأصبحت المحطة التالية لقطار برشلونة هي البحث عن لقب السوبر الأسباني ليكون اللقب الخامس للفريق في 2015 ويصبح الفريق على بعد خطوة واحدة من تكرار إنجاز السداسية التي أحرزها في عام 2009 .

وشهد عام 2009 فوز برشلونة بالثلاثية التاريخية (دوري وكأس أسبانيا ودوري أبطال أوروبا) للمرة الأولى في تاريخه وذلك في موسم 2008 / 2009 ثم أتبعها بألقاب كأس السوبر الأوروبي وكأس السوبر الأسباني وكأس العالم للأندية.

وفي 2015 ، يسير برشلونة على نفس النهج حيث كرر الثلاثية في الموسم الماضي ليكون أول فريق يتوج بهذه الثلاثية مرتين ثم أتبعها بلقب السوبر الأوروبي ليكون هو الللقب الرابع له في 2015 انتظارا لمشاركته في كل من السوبر الأسباني خلال الأيام القليلة المقبلة ثم كأس العالم للأندية باليابان في كانون أول/ديسمبر المقبل.

وقال لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة “لم نستطع الحصول على قسط من الراحة بعد السوبر الأوروبي.. أمامنا جدول أكثر ازدحاما بالمباريات. لن يكون هناك أي وقت للراحة. إذا أردنا الفوز بكل شيء ، سيكون علينا أن نعتاد اللعب كل ثلاثة أو أربعة أيام”.

ويرفع برشلونة وبلباو الستار غدا عن فعاليات الموسم الجديد للكرة الأسبانية وذلك قبل أسبوع واحد من بداية فعاليات الموسم الجديد للدوري الأسباني والذي تشهد مرحلته الأولى مواجهة أخرى بين برشلونة وبلباو لتكون الثالثة بين الفريقين في غضون عشرة أيام فقط.

ويخوض بلباو كأس السوبر الأسباني أمام برشلونة بعدما خسر أمام الفريق الكتالوني في نهائي كأس ملك أسبانيا الموسم الماضي وذلك في ظل فوز برشلونة بلقبي الدوري والكأس.

ويميل إنريكي إلى الدفع بلاعبه بدرو رودريجيز في الهجوم منذ بداية المباراة غدا بعدما أنقذ بدرو الفريق من كمين أشبيلية وسجل هدف الفوز الثمين 5 / 4 بعد نزوله في الوقت الإضافي من مباراة السوبر الأوروبي في تبليسي.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن إنريكي لم يدفع ببدرو منذ البداية في لقاء أشبيلية لان اللاعب أبلغ برشلونة قبل المباراة بأنه يصر على الرحيل لمانشستر يونايتد الإنجليزي في فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وقال بدرو ، بعد تسجيل الهدف القاتل في مرمى أشبيلية والذي قد يصبح الأخير له مع الفريق الكتالوني ، “لا أرغب في الرحيل.. ليست مسألة تتعلق بالمال مثلما قال البعض. إنها تتعلق بقدر المشاركة في المباريات. وهذا هو الأمر كله”.

وقضى بدرو معظم فترات الموسم الماضي على مقاعد البدلاء في ظل وجود الثلاثي الخطير المكون من الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار دا سيلفا والأوروجوياني لويس سواريز.

وكان من لمتوقع أن يبدأ بدرو مباراة السوبر الأوروبي ضمن التشكيلة الأساسية ولكن إنريكي دفع باللاعب رافينيا في ظل غياب نيمار للمرض.

وسجل رافينيا الهدف الثالث لبرشلونة ولكن هدف الفوز الأغلى كان بتوقيع بدرو.

ويرجح أن يستمر الألماني مارك أندري تير شتيجن في حراسة مرمى برشلونة خلال السوبر الأسباني رغم الأداء المهتز له في مواجهة أشبيلية والذي ساهم في تحويل النتيجة من تقدم برشلونة 4 / 1 إلى التعادل 4 / 4 لتدخل المباراة في الوقت الإضافي قبل أن يحسم برشلونة اللقاء لصالحه.

ويستمر غياب نيمار لإصابته بالتهابات في الغدة انكفية كما يستمر غياب الظهيرين خوردي ألبا ودوجلاس للإصابات العضلية.

وفي المقابل ، يفتقد بلباو في مباراة الغد جهود لاعبيه إيناكي وليامز وميكيل ريكو وأندير إيتوراسبي وإيكر مونيان وجوناس رامالو للإصابات.

وقال المخضرم أريتز أدوريز مهاجم بلباو “الحقيقة أننا سنفتقد جهود العديد من اللاعبين الشبان المهمين”.

وأضاف “لكن برشلونة أيضا يفتقد لاعبين مهمين مثل نيمار وألبا… أعتقد بالفعل أن فرصتنا جيدة في الفوز بلقب السوبر الأسباني. برشلونة فريق رائع ولكنني أعلم تماما أننا سنقدم أمامهم مباراتين قويتين للغاية”.