الوصل يخسر تجربة غرناطة الودية 1- 2
شعار نادي الوصل

خسر الوصل تجربته الودية الرابعة في معسكره الاعدادي بمدينة ملقا الاسبانية أمام نظيره غرناطة 1-2 أمس الأول، وكان الفهود دشن المرحلة الثانية من برنامج الاعداد بخوض مباراتين وديتين أمام فريقي الجيش الملكي المغربي ومواطنه الفتح الرباطي، حيث خسر نتيجة المباراتين 1-2، قبل أن يخسر الثالثة أمام فريق ملقا الاسباني 1- 3.

ودفع الأرجنتيني كالديرون المدير الفني للوصل في مباراة أمس الأول أمام غرناطة بتشكيلة ضمت أغلب عناصر التشكيلة الأساسية ممثلة في جمال جاسم، حسن أمين، عبدالله صالح، وحيد اسماعيل، ياسر سالم، علي سالمين، هوجو فيانا، عبدالله كاظم، كايو كانيدو، فابيو ليما، ادجار سيلفا.

وافتتح غرناطة التسجيل بعد مرور 9 دقائق فقط عن طريق لاعبه النيجيري ساكسيس، ليستعيد الوصل توازنه بعد الهدف ويبدأ في تنظيك صفوفه حيث اتيحت للاعبيه عدة فرص أبرزها تسديدة فابيو ليما التي تألق حارس غرناطة أوير في ابعادها، واستمرت الأفضلية الوصلاوية حتى الدقيقة 30 من عمر الشوط عندما عاد غرناطة ليبادل الوصل الهجمات وأتيحت للاعبيه عدة فرص عن طريق النيجيري ساكسيس والأخطر كانت للاعب الفريق الاسباني ادحار، ورد الوصل في بمحاولة للبرازيلي ادجار لم يكتب لها النجاح لتبقى الشباك الاسبانية صامدة حتى نهاية الحصة الأولى.

ومع مطلع الشوط الثاني أضاف غرناطة الهدف الثاني بواسطة لاعبه كوردوبا في الدقيقة 60، وجاء رد الوصل بعد نحو 10 دقائق حينما نجح المتألق فابيو ليما في تسجيل هدف تقليص الفارق في الدقيقة 70 مستفيداً من تسديدة مواطنه كايو كانديو والمرتدة من قائم المرمى الاسباني.

وانخفض أداء الفريقين خلال الجزء الأخير من عمر المباراة بعد التغييرات العديدة التي اجراها مدربي الفريقين على التشكيلة، لتحسم المواجهة بفوز غرناطة بهدفين مقابل هدف.

عن الاتحاد