التصفيات المزدوجة: العراق امام ضرورة الفوز على تايلاند
98768658752134444

(أ ف ب) – يبحث منتخب العراق لكرة القدم عن فوز ثمين امام نظيره التايلاندي عندما يلتقيه الخميس في العاصمة الايرانية طهران، في الجولة التاسعة قبل الاخيرة من المجموعة السادسة ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا وكأس آسيا 2019 في الامارات.

على ملعب باص في طهران، يرفع المنتخب العراقي لواء الفوز اذ يحتاج الى الفوز في مباراتيه الاخيرتين على تايلاند وفيتنام الثلاثاء المقبل في طهران ايضا، لضمان صدارة المجموعة.

ويتصدر منتخب تايلاند الترتيب مع 13 نقطة من 5 مباريات، مقابل 8 للعراق من 4 مباريات، و4 لفيتنام من 4 مباريات، فيما تتذيل الصين تايبيه الترتيب من دون نقاط.

يشارالى ان لقاء الذهاب بين العراق وتايلاند انتهى بالتعادل 2-2 في العاصمة بانكوك في ايلول/سبتمبر الماضي.

وخلال برنامجه الاستعدادي لهاتين المواجهتين المصيريتين خاض المنتخب العراقي لقاء وديا امام نظيره السوري خسره بهدف دون رد اثناء معسكره في العاصمة الايرانية.

من جهته اعرب مدرب المنتخب العراقي يحيى علوان عشية اللقاء عن ثقته بعبور الحاجز التايلاندي “اطمئن عشاق المنتخب وجمهور الكرة العراقية، نحن قادرون على تخطي عقبة تايلاند، صحيح انها مباراة غاية في الاهمية، لكن لدينا ثقة كبيرة بتحقيق الفوز”.

وكان علوان استدعى قائمة ضمت 23 لاعبا غاب عنها ابرز عناصر منطقة وسط المنتخب العراقي ياسرقاسم (سويندون الانكليزي) بسبب الاصابة ولاعب كولمبوس الاميركي جاستن ميرام، ثم انضم اليهما لاعب وسط ايك ستوكهولم السويدي احمد ياسين للسبب ذاته.

الا ان علوان يعول كثيرا في حسم مثل هذه المباريات المصيرية لمنتخبه على خبرة المهاجم يونس محمود، وانقاذ مشواره في رحلة التصفيات التي تحتم عليه الفوز في مباراتي تايلاند وفيتنام.

يذكر ان العراق استهل مشواره في تصفيات المجموعة التي كانت تضم اندونيسيا قبل قرار تجميدها من قبل فيفا، بفوز على الصين تايبيه 5-1 قبل ان يتعادل امام تايلاند 2-2 ذهابا ثم جدد التعادل لكن بنتيجة 1-1مع فيتنام قبل ان يفوز على الصين تايبيه 2-صفر ايابا.

وضمت قائمة علوان التي اختارها لهاتين المواجهتين في وقت سابق كلا من: نور صبري وفهد طالب وجلال حسن وسعد ناطق وسلام شاكر ووليد سالم وفيصل جاسم وهيردي سيامند وسعد عبد الامير وامجد عطوان وعلي حصني وهمام طارق ومهدي كامل، وعلاء عبد الزهرة وعلي رحيمة ومهند عبد الرحيم وحمادي احمد ويونس محمود وضرغام اسماعيل ومروان حسين وعلي عدنان واحمد ياسين.

ويتأهل صاحب المركز الاول في كل مجموعة من المجموعات الثماني في هذا الدور (الدور الثاني) الى جانب افضل اربعة منتخبات تحصل على المركز الثاني، الى الدور الثالث والاخير من تصفيات كأس العالم، كما تحصل هذه المنتخبات ال12 على بطاقات التأهل المباشر الى كأس اسيا.

اما المنتخبات الـ24 المتبقية في ختام الدور الثاني، فتشارك في تصفيات نهائية خاصة بكأس اسيا على 11 مقعدا في البطولة القارية، في حين ستكون البطاقة الاخيرة من نصيب الدولة المضيفة، حيث تشهد كأس اسيا 2019 مشاركة 24 منتخبا.