(هاتريك) مبخوت يقود الجزيرة لهزيمة دبا وبني ياس يهزم الشباب
شعار دوري الخليج العربي

(د ب أ)- سجل النجم علي مبخوت ثلاثة أهداف (هاتريك) وصنع هدفا آخر ليقود فريقه الجزيرة إلى قلب تأخره بهدف نظيف أمام ضيفه دبا الفجيرة إلى فوز ثمين 5 / 1 في افتتاح المرحلة السابعة عشر لبطولة الدوري الإماراتي لكرة القدم اليوم الخميس.

ورفع الجزيرة رصيده بهذا الفوز إلى 19 نقطة في المركز التاسع مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة، متأخرا بفارق نقطتين عن دبا الفجيرة صاحب المركز الثامن مؤقتا.

وتقدم دبا الفجيرة بهدف حمل توقيع بوريس كابي في الدقيقة 23، قبل أن يسجل مبخوت للجزيرة في الدقيقتين 34 و.43
وفي الشوط الثاني، أضاف كينوين جونز الهدف الثالث للجزيرة في الدقيقة 73 من متابعة لتمريرة من مبخوت، فيما تكفل أحمد العطاس بتسجيل الهدف الرابع للجزيرة قبل النهاية بثلاث دقائق.

وواصل مبخوت تألقه في المباراة بعدما سجل الهدف الخامس للجزيرة وهدفه الشخصي الثالث في الوقت المحتسب بدلا من الضائع ليصبح (هاتريك) المباراة.

ويعد هذا هو الفوز الأول للجزيرة في المسابقة عام 2016، حيث يرجع آخر فوز له في البطولة إلى 19 كانون أول/ديسمبر الماضي عندما تغلب 4 / صفر على ضيفه الإمارات في المرحلة الثانية عشر.

خطف فريق بني ياس فوزا هاما أمام مضيفه الشباب بهدف نظيف دون رد، تم تسجيله ب”النيران الصديقة في المباراة، التي جمعت بينهما مساء اليوم، ضمن منافسات الجولة 17 من دوري الخليج العربي

وتقدم بني ياس بهدف في الدقيقة 7، من كرة عرضية حولها عزيز بيك حيدروف لاعب وسط الشباب في مرمى فريقه بالخطأ، ليعود الضيف البني ياسي بأثمن 3 نقاط من ملعب الشباب، ويرفع رصيده إلى 25 نقطة في الترتيب السادس بينما تجمد رصيد الشباب عند 23 نقطة وتراجع للترتيب السابع، بعدما مني بالهزيمة الثانية على التوالي، حيث خسر لقاء الجولة الماضية أمام مضيفه دبا.

سيطرت حالة من “الحذر” الدفاعي على أداء كلا الطرفين، مع مرور الوقت وضحت أفضلية الضيف البني ياسي، الذي شكلت هجماته خطورة على مرمى صاحب الأرض.

وفي الدقيقة 7، حاول بني ياس شن هجمة انتهت بكرة عرضية داخل المنطقة، تدخل عزيز بيك حيدروف العائد للقيام بمهامه الدفاعية، وحولها برأسه في شباك فريقه بدلا من إخراجها إلى ركنية.

وغابت ردة الفعل من جانب صاحب الأرض، ولم تشكل هجماته أي خطورة رغم كثرتها، حيث استبسل دفاع الفريق الضيف وتقاربت خطوطه الثلاثة لمنع أي أفضلية للشباب، لينتهي الشوط الأول بتأخره بهدف دون رد.

وفي الشوط الثاني، دفع كايو بناصر مسعود على حساب خليفة عبد الله، وتبعه بكل من راشد حسن ومحمد جمعة بدلا من حسن إبراهيم ومحمد مرزوق.

ورد الإسباني غارسيا بتبديل رويستون درينث ودفع بإسحاق بلفوضيل، كما تبعه بالدفع بسهيل أحمد بديلا لحبوش صالح. وشهدت الدقائق الأخيرة هجمات متتالية من الشباب مقابل تكتل دفاعي لبني ياس ما دفع أصحاب الأرض للتسديد من خارج المنطقة في محاولة للتعديل، ولكن واصل بني ياس أداء المتوازن ليخرج فائزا من المباراة ويعود لسكة الانتصارات.