كونتي مدرب ايطاليا يستعد للحياة بدون بيرلو
كونتي

(خدمة رويترز الرياضية العربية) – ألمح أنطونيو كونتي مدرب منتخب ايطاليا لكرة القدم إلى أن المشوار الدولي لأندريا بيرلو ربما يكون انتهى بعدما استبعد لاعب الوسط المخضرم من تشكيلة الفريق أمس الاثنين.

وبعد تأهلها لبطولة أوروبا العام القادم في فرنسا وهي في صدارة مجموعتها برصيد 24 نقطة من عشر مباريات ستلعب ايطاليا وديا مع بلجيكا ورومانيا هذا الشهر يومي الجمعة والثلاثاء القادمين على الترتيب.

وقال كونتي في مؤتمر صحفي أمس الاثنين وهو يشير للاعب الوسط المخضرم الذي يلعب حاليا في نيويورك سيتي الأمريكي “كان من المتوقع عدم استدعاء بيرلو. لأنه لم يلعب منذ أسبوعين بسبب انتهاء موسم دوري المحترفين الأمريكي.”

وأضاف “أنه لاعب أضعه في مكانة عالية وهو يعلم ذلك لكن يجب أن أبتعد عن العاطفة في تحليلي. أندريا سيبلغ 37 عاما ويجب أن نرى ماذا سيحدث.”

وتابع “بداية الموسم في الولايات المتحدة ستكون في مارس. يجب تقييم الموقف ودراسة امكانية اصطحابه معنا لبطولة أوروبا.”

وشارك بيرلو لآخر مرة مع ايطاليا عندما فازت 1-صفر على مالطا في الثالث من سبتمبر أيلول الماضي ضمن تصفيات بطولة أوروبا لكنه جلس على مقاعد البدلاء في المباراة التي تغلب فيها الفريق على بلغاريا بعد ثلاثة أيام.

وجاء اسم بيرلو (36 عاما) ضمن التشكيلة التي أعلنها كونتي لمباراتي أذربجيان والنرويج في أكتوبر تشرين الأول الماضي لكنه انسحب بسبب اصابة في العضلات.

وعاد بيرلو للعب في دوري المحترفين الأمريكي يوم 25 أكتوبر تشرين الأول الماضي وخاض المباراة بأكملها عندما خسر نيويورك سيتي 3-1 على أرضه أمام نيو انجلند ريفولوشن ليودع الأدوار الاقصائية للمسابقة.

وطلب كونتي من بيرلو الذي خاض 112 مباراة دولية أن يعود للدوري الايطالي خلال فترة توقف الموسم في الولايات المتحدة.

وقال كونتي “اذا عاد بيرلو لايطاليا سيسعدني هذا بشدة. يمكنه التدريب بشكل لائق ويمكنه ترك بصمة. أخشى أن يفقد كل هذا اذا ظل بعيدا.”

وكان بيرلو بدأ مشواره الدولي في سبتمبر أيلول 2002 وساهم في فوز ايطاليا بكأس العالم 2006 في ألمانيا كما ساعد بلاده على الوصول لنهائي بطولة أوروبا 2012 قبل الهزيمة 4-صفر أمام اسبانيا.