نيويورك سيتي يبدأ عملية البحث عن مدير فني جديد
نيويورك سيتي

(د ب أ)- جاء الموسم الأول لفريق نيويورك سيتي الأمريكي الذي يضم بين صفوفه بعض اللاعبين البارزين مثل الأسباني دافيد فيا والإيطالي اندريا بيرلو والإنجليزي فرانك لامبارد، مخيبا للآمال مما دفعه إلى البحث عن مدرب جديد.

وحقق الفريق الأمريكي الذي يملكه نادي مانشستر سيتي الإنجليزي بالمشاركة مع نادي نيويورك يانكس للبيسبول، الفوز في 10 مباريات بالكاد من أصل 34 مباراة خاضها في موسمه الأول في دوري الدرجة الأولى الأمريكي لكرة القدم، وهو ما دفعه لاتخاذ قرار بإقالة المدرب جاسون كريس الذي كان يمتد تعاقده لأربعة أعوام.

وأكد نيويورك سيتي أن هدفه في الموسم الأول التأهل إلى مرحلة المباريات النهائية وهو الأمر الذي أخفق في تحقيقه.

وقال النادي في بيان له: “تحقيق الفوز مرة واحدة كل ثلاث مباريات وحصد ثاني أضعف عدد من النقاط لم يكن ضمن الأهداف المرجوة”.

ولم يتمكن كريس منذ انطلاق الموسم سوى الاستعانة بدافيد فيا الهداف التاريخي للمنتخب الأسباني بطل أوروبا والعالم، حيث انضم كل من لمبارد وبيرلو إلى الفريق في منتصف الموسم.