ولي عهد دبي يشيد بدعم محمد بن راشد للرياضة الإماراتية
Satellite-1

وام / أشاد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي الأهلي بالدعم المتواصل الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله ” للرياضة والرياضيين في الدولة ما ساهم في تحقيق العديد من الإنجازات التي ترفع من شأن الإمارات في المحافل الرياضية القارية والعالمية .

وتوجه سمو ولي عهد دبي بالتهنئة إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وإلى الشعب الإماراتي بمناسبة تأهل النادي الأهلي إلى المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا لأول مرة في تاريخه وعبر عن شكره لسموه على رعايته للقطاع الرياضي بكافة مكوناته ما كان له أكبر الأثر في تعزيز تواجد الفرق الإماراتية خلال المنافسات الرياضية ودعم حظوظها في تحقيق النجاحات التي تضاف إلى رصيد الدولة .

وثمن سمو الشيخ حمدان بن محمد الروح العالية التي ظهر بها فريق النادي الأهلي خلال مباراة إياب نصف النهائي أمام فريق الهلال السعودي باستاد راشد أمس الأول حيث اتسم أدائه بالإصرار والحماس من أجل تحقيق الفوز وقال سموه : ” أداء لاعبي الأهلي في مباراة الذهاب أمام الهلال السعودي الشقيق وطوال مسيرته في البطولة زرع الثقة داخل جماهير الإمارات بأن هذا الجيل يملك كل المقومات التي تؤهله للمنافسة بقوة على اللقب الآسيوي حيث استطاع الفريق تجاوز كل التحديات التي واجهته خلال مسيرته حتى نجح في الوصول إلى المباراة النهائية وهو ما يستحق كل التقدير والإشادة ” .

وأثنى سموه على أداء فريق الهلال السعودي وقال : ” فريق الهلال السعودي الشقيق ظهر بصورة مشرفة في مباراتي الذهاب والإياب وقدم عرضا قويا وكان مثالا رائعا في الأداء والروح الرياضية كعادة اللقاءات التي تجمع بيننا وبين الأشقاء في المملكة العربية السعودية وفي مثل هذه اللقاءات لا يوجد خاسر وحتى لو فاز الهلال أمس الأول كنا سنحتفل به كما نحتفل بالأهلي اليوم وسنقف معه ونسانده في المباراة النهائية فالفائز واحد في النهاية سواء كان الهلال أم الأهلي ” .

وأشار سموه إلى أن تكاتف كل جماهير الإمارات بمختلف انتماءاتها خلف الأهلي بهذا الحب والحماس كان له أبلغ الأثر في الصورة التي ظهر بها الفريق خاصة في اللحظات الأخيرة من اللقاء إذ عكس المشهد في مدرجات استاد راشد أمس الأول مدى الانتماء والترابط الذي يجمع بين جماهير الوطن في مثل هذه المناسبات القارية حيث احتشد الجميع خلف ممثل الوطن وكانت أعلام الدولة تحتل الصورة الأكبر في المدرجات وهو ما أنعكس بالإيجاب على أداء لاعبي الأهلي وجعلهم يبذلون قصاري جهدهم في الملعب من أجل رسم السعادة على وجوه جماهير الإمارات التي وقفت وساندت ودعمت الفريق في مهمته الوطنية .. موجها سموه التحية والشكر لهذه الجماهير الوفية التي قدمت مثالا رائعا في التلاحم والانتماء والحب بين أبناء الوطن.

كما وجه سموه الشكر لمجلس إدارة النادي الأهلي والجهاز الفني والإداري واللاعبين وكل من ساهم وخطط وعمل من أجل التأهل للمباراة النهائية لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخ النادي .. وطالب سموه الجميع بمضاعفة الجهد في المرحلة المقبلة من أجل التحدي الكبير في المباراة النهائية حتى تكتمل الفرحة بوقوف الفريق على منصة التتويج احتفالا باللقب الآسيوي.