بلاتر باق في منصبه ويؤكد ان ما دفع لبلاتيني كان “تعويضا شرعيا”
ميشيل بلاتيني

(أ ف ب) – اكد محامي السويسري جوزف بلاتر بان الاخير باق في منصبه كرئيس للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” حتى انتخاب خلف له في شباط/فبراير المقبل.

وقال محامي بلاتر، ريتشارد كولن، في بيان: “توجه الرئيس بلاتر اليوم الى العاملين في فيفا وقال لهم بانه يتعاون مع السلطات، مؤكدا مرة اخرى بانه لم يقم باي شيء غير لائق وغير قانوني كما اكد بانه باق كرئيس لفيفا”.

كما اكد كولن بان مبلغ المليوني فرنك سويسري الذي دفع الى رئيس الاتحاد الاوروبي الفرنسي ميشال بلاتيني، المرشح الاوفر حظا لخلافة بلاتر في الانتخابات الاستثنائية المقررة في شباط/فبراير المقبل، كان “تعويضا شرعيا” لقاء اعمال قام بها الفرنسي لمصلحة فيفا.

وتابع المحامي: “في ما يخص مسألة بلاتيني، كشف الرئيس بلاتر يوم الجمعة للسلطات السويسرية بان السيد بلاتيني كان على علاقة عمل وطيدة مع فيفا حيث عمل كمستشار للرئيس ابتداء من عام 1998”.

وواصل: “لقد اوضح للنيابة العامة بان المدفوعات كانت تعويضات شرعية ولا شيء اكثر من ذلك، وتم احتسابها بشكل صحيح من داخل فيفا”.