فرنسا تسقط البرتغال في عقر دارها
كريستيانو رونالدو

(أ ف ب) – عادت فرنسا بفوز معنوي هام من لشبونة بتغلبها على البرتغال 1-صفر اليوم الجمعة في مباراة دولية ودية تدخل ضمن استعدادات الاولى لاستضافة كأس اوروبا 2016 والثانية للتصفيات الخاصة بهذه البطولة.

ويرتدي هذا الفوز على كريستيانو رونالدو ورفاقه في المنتخب البرتغالي اهمية بالنسبة لفريق المدرب ديدييه ديشان خصوصا انه خسر ثلاث من مبارياته الاربع الاخيرة ضد البرازيل (1-3) وبلجيكا (3-4) والبانيا (صفر-1)، مقابل فوز على الدنمارك (2-صفر).

ويدين “الديوك” بتفوقهم على البرتغال للمباراة الثامنة على التوالي على الصعيدين الرسمي والودي (يعود الفوز الاخير للبرتغال الى عام 1975)، الى ماتيو فالبوينا الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 85 من المباراة التي شهدت اصابة زميله نبيل فقير وخروجه من الملعب منذ الدقيقة 13 ومشاركة لاعب مانشستر يونايتد الانكليزي الجديد انتوني مارسيال للمرة الاولى مع المنتخب بعد دخوله في الدقيقة 72 بدلا من كريم بنزيمة العائد من الاصابة.