تصفيات اوروبا 2016: روني يضرب عصفورين بحجر واحد
واين روني

(أ ف ب) – يسعى مهاجم منتخب انكلترا لكرة القدم الى ضرب عصفورين بحجر واحد عندما يقود منتخب بلاده في مواجهة سان مارينو ضمن تصفيات كأس اوروبا المقررة نهائياتها في فرنسا صيف عام 2016.

ويتمثل العصفور الاول في انتزاع بطاقة التأهل الى النهائيات القارية من خلال الفوز على سان مارينو المغمورة، والثاني في معادلة او كسر الرقم القياسي في عدد الاهداف الدولية في صفوف منتخب الاسود الثلاثة.

وسجل روني 48 هدفا على الصعيد الدولي بفارق هدف واحد عن الرقم القياسي المسجل نجم مانشستر يونايتد بوبي تشارلتون.

ويستطيع روني نظرا لتواضع مستوى سان مارينو التي استقبلت شباكها 31 هدفا انكليزيا في اخر خمس مواجهات بينهما، ان يعادل الرقم او يحطمه.

وكان روني البالغ من العمر 29 عاما عادل رقم غاري لينيكر في المركز الثاني في ترتيب افضل الهدافين عندما سجل هدف الفوز في وقت متأخر ضد سلوفينيا 3-2 في حزيران/يونيو الماضي.

وقال زميل روني في خط الهجوم هاري كاين “نأمل ان يحطم الرقم القياسي خلال هذه الرحلة. انه موهبة كبيرة، لاعب من الطراز العالمي ويتدرب بقسوة ليصل الى المرتبة التي وصل اليها”.

واضاف “امر رائع بالنسبة الى التدريب الى جانبه، التحدث اليه والتعلم منه. انه لاعب كامل وشخص رائع”.

ولم يسجل روني او كاين اي هدف في الدوري الانكليزي بعد مرور اربع مراحل لكن الاول زار الشباك ثلاث مرات في مرمى كلوب بروج البلجيكي في الملحق المؤهل الى دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

وقد تكون المباراة فرصة امام المدرب روي هودجسون لمنح الفرصة امام اللاعبين الاحتياطيين في الوقت الذي يحاول فريقه المحافظة على سجله المثالي في التصفيات حيث فاز في جميع مبارياته حتى الان.

ومن المتوقع ان يحل لوك شو بدلا من لايتون باينز المصاب في مركز الظهير الايسر في ظل تألقه في بداية الموسم الحالي في صفوف مانشستر يونايتد، في حين يغيب عن خط الوسط لاعبان اساسيان هما جاك ويشلير وجوردان هندرسون بداعي الاصابة.

ويغيب ايضا المهاجمان داني ويلبيك ودانيال ستاريدج بعد ان ابعدتهما الاصابة ايضا منذ الموسم الماضي علما بان الاول خضع لعملية جراحية امس الخميس واعلن ناديه ارسنال غيابه لاشهر عدة، في حين بدأ الثاني يتعافى من اصابة في فخذه وعاود التمارين لكن مشاركته في المباريات لم تتقرر بعد.

في المقابل، تستطيع اسبانيا حاملة اللقب في النسختين الاخيرتين الاقتراب اكثر واكثر من النهائيات وبالتالي الدفاع عن لقبها عندما تستقبل سلوفاكيا في اوفييدو.

ويتخلف منتخب اسبانيا باشراف مدربه فيسنتي دل بوسكي عن سلوفاكيا صاحبة السجل المثالي حتى الان بثلاث نقاط وذلك بعد سقوطه امام منافسه في براتيسلافا 1-2 ذهابا.

وخيم على استعدادات المنتخب الاسباني قضية عدم انتقال حارس مانشستر يونايتد دافيد دي خيا الى ريال مدريد حيث فشلت الصفقة في الدقائق الاخيرة.

ويعود الى صفوف منتخب لا روخا مهاجم تشلسي الانكليزي دييغو كوستا بعد غياب دام حوالي العام بداعي الاصابات المتكررة التي تعرض لها وحالت دون مشاركته دوليا.

ولم يتألق كوستا بقميص المنتخب الاسباني الذي اختاره على حساب بلده الاصلي البرازيل قبل مونديال 2014.

ولم يسجل كوستا سوى هدف واحد لمصلحة اسبانيا في 7 مباريات خاضها وكان ضد لوكسمبورغ الضعيفة.

وقال كوستا “اعتقد بانني مدين للمدرب ولزملائي الذين اعطوني الكثير”.

واضاف “اشعر بعدم الرضا لانني لم ارد الجميل الى هؤلاء والى انصار المنتخب”.

ولن يتمكن مدافع سلوفاكيا وليفربول الانكليزي مارتن سكيرتل من اعادة مشاكاساته مع كوستا كما يفعل عندما يلتقي فريقه مع تشلسي في الدوري الانكليزي الممتاز لانه موقوف.

ويغيب عن صفوف منتخب سلوفاكيا ايضا يان دوريتشا وفلاديمير فايس بداعي الاصابة.