دييجو كوستا: مشاركتي مع المنتخب الإسباني أصبحت محل شك
دييغو كوستا

(د ب أ)- اعترف المهاجم الأسباني دييجو كوستا اليوم الأربعاء أن انضمامه مشاركته مع منتخب بلاده في الفترة القادمة أصبحت محل شك، حيث اعتبر أن أداءه الفني لم يرتقي بعد إلى القدر المنتظر منه.

وقال كوستا لاعب تشيلسي الإنجليزي في مؤتمر صحفي عقده اليوم: “ينقصني تسجيل الأهداف .. أعرف أنه يمكنني القيام بالمزيد”.

وأوضح كوستا أن أحد المشاكل التي يوجهها هي الاختلاف بين طريقة اللعب في تشيلسي وبين الأسلوب الفني المتبع في المنتخب الوطني.

وأضاف المهاجم الأسباني صاحب الأصول البرازيلية: “هنا يمررون لك الكرة ويتركونك في مواجهة المرمى .. علي أن أستمر في تحسين مستواي لأن مشاركتي مع المنتخب الأسباني أصبحت محل شك .. لم أفعل شيئا حتى الآن مع أسبانيا”.

ويواجه المنتخب الأسباني يوم السبت المقبل نظيره السلوفاكي ثم يلاقي مقدونيا يوم الثلاثاء في مباراتين مصيريتين ضمن مباريات التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أوروبا المقبلة.

وتابع كوستا قائلا: “سلوفاكيا هي المنتخب الأصعب في مجموعتنا .. لقد بسطوا سيطرتهم على المباراة وفازوا علينا في مواجهة غير متوقعة .. بالفعل لم أسجل في تلك المباراة ولكن الفريق هو الأهم وأرغب في القيام بالأمور على أفضل وجه”.

ونفى كوستا خلال المؤتمر ما تناولته الشائعات خلال فترة الإعداد للموسم الجديد والتي أشارت إلى عودته الوشيكة إلى ناديه القديم أتلتيكو مدريد: “لا صحة لهذا الموضوع .. لم أفكر أبدا أنني أخطأت بانضمامي لتشيلسي”.