كولمبوس كرو يخطف فوز ثمين من نيويورك سيتي في الدوري الأمريكي
snaps_about-abu-dhabi-spor copy

لم يستطع فريق نيويورك سيتي تعديل موقفه في الدوري الأمريكي بعد أن تلقى الخسارة الثامنة له في الدوري من فريق كولمبوس كرو الذي أنهى المباراة التي جمعتهما في وقت متأخر اليوم بنتيجة 2-1.

واستقر نيويورك سيتي عند 28 نقطة بعد الخسارة، أما فريق كولمبوس كرو أضاف إلى رصيده ثلاثة نقاط ليصل إلى 41 نقطة بعد الفوز بهدفين على الأول اليوم الأحد.

انطلقت المباراة بضغط وهجمات سريعة من فريق نيويورك سيتي الذي أضاع هدفين مؤكدين في الدقائق الخمس الأولى بتمريرات من الساحر بيرلو للقناص ديفد فيا.

شكل بيرلو وفيا ثنائي رائع في الهجوم المباغت والسريع على مرمى كلارك حارس كولمبوس كرو إلا أن مصيدة التسلل كان عائقا في معظم الهجمات.

لم يستسلم فريق كولمبوس كرو واعتمد على الهجمات المرتدة السريعة حتى استطاع اللاعب هيجواين من إحراز الهدف الأول برأسية رائعة من ضربة ركنية ليتقدم بهدف دون رد في الدقيقة الـ10 من الشوط الأول.

عانى نيويورك سيتي من الهجمات السريعة والمباغتة التي شكلت ضغطا كبيرا عليه في باقي الشوط الأول من فريق كولمبوس وخاصة بعد الهدف الذي أحرزه هيجواين.

شهدت الدقيقة 29 من المباراة هجمة سريعة من فريق نيويورك سيتي الذي استطاع تعديل النتيجة بهدف من تسديدة رائعة بقدم اللاعب جوكوبسون لم يستطع الحارس التصدي لها لتصبح النتيجة هدف لكل فريق وتشتعل المباراة.

استمرت هجمات فيا على مرمى كولمبوس ولكن سوء الحظ كان ملازما دائما في كل التسديدات على المرمى، حتى أطلق حكم المباراة صافرة نهاية الشوط الأول بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما.

لم تختلف بداية الشوط الثاني عن الشوط الأول كثيرا، حيث بدأ فريق نيويورك سيتي الضغط المبكر على فريق كولمبوس كرو من الدقائق الأولى لإحراز هدف الإطمئنان في المباراة.

لجأ مدرب فريق نيويورك سيتي إلى التبديل الأول في المباراة بخروج اللاعب فرانك لامبارد ونزول اللاعب بوكو لتنشيط الهجوم من أجل إحداث الفارق خلال الدقائق المتبقية من الشوط الثاني.

واضطر فريق نيويورك سيتي إلى التبديل الثاني بعد إصابة اللاعب مينا قبل نهاية المباراة بـ20 دقيقة ونزول اللاعب الشاب شاي فاسي المعار من مانشستر سيتي لاستكمال المباراة.

حاول الفريقان إحداث الفارق في الربع ساعة الثانية من الشوط الثاني إلا أن علامات التعب ظهرت على اللاعبين، حيث لم يستطع أي منهما ترجمة الهجمات إلى أهداف وظل التعادل سيد الموقف.

وفي الدقيقة 83 من المباراة استطاع اللاعب العراقي الأصل الأمريكي الجنسية جاستن ميرام أن يعدل النتيجة لصالح فريقه كولمبوس كرو ويسجل الهدف الثاني لتصبح النتيجة 2-1 ويصعب الموقف على نيويورك سيتي، حتى أطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز كولمبوس بهدفين مقابل هدف على نيويورك سيتي.