الأوكراني زنتر ماي يحرز جائزة التمايز على حواجز (145) سم
91872638451234444444

لليوم الثالث على التوالي تواصلت فعاليات بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة لقفز الحواجز برعاية شركة لونجين ومجلس أبوظبي الرياضي ، حيث يستضيف نادي العين للفروسية والرماية والجولف نسختها الخامسة خلال الفترة (16 ـ 20) فبراير الجاري، وشهد يوم أمس (الجمعة) إقامة خمس منافسات، ثلاث منها محلية ضمن دوري الإمارات لونجين لقفز الحواجز، ودوليتان إحداها للفرسان الأطفال والأخرى للفرسان الجونيورز وهي المرة الأولى التي تقام فيها منافسات دولية للفئتين ضمن فعاليات بطولة كأس رئيس الدولة لقفز الحواجز، وشهد تتويج الفائزين فيصل الرحماني وعمران العويس من اللجنة العليا المنظمة للبطولة وباتريك عون المدير الاقليمي لشركة لونجين .

وإختتمت فعاليات يوم الجمعة بإستعراضات لفنون الترويض (الدريساج)، وللعام الثاني على التوالي تقام إستعراضات للترويض بهدف تقديمها للجمهور وتعريفه بأساسياتها وجوانبها الفنية، هذا وسوف تختتم بطولة كأس رئيس الدولة لقفز الحواجز مساء السبت بمنافسة الجائزة الكبرى للبطولة والتي يتنافس على ألقابها الغالية نخبة من أميز فرسان القفز.

وفي أهم وآخر المنافسات المحلية فاز الفارس الأوكراني فرنش زنترماي بالجواد “كوبراشو سيملي” بجائزة المركز الأول من (80) ألف درهم رصدت للفائزين في منافسة من جولة واحدة مع جولة للتمايز على حواجز بلغ إرتفاعها (145) سم وهو الإرتفاع الأعلى للمنافسات المحلية التي تزامنت مع فعاليات الحدث الرئيسي، شارك في المنافسة 29 فارسا وفارسة جرى إستبعاد 3 منهم، وفارسان إنسحبا قبل إكمال الجولة، ويبدو أن تصميم مسلك المنافسة لم يكن بالأمر السهل، فقد نجح 5 فرسان فقط في إكمال الجولة الرئيسة من دون خطأ، وجولة التمايز أكملها من دون خطأ فارسان، الفارس الأوكراني فرنش زنتر ماي بالجواد “كوبراشو سيملي” في زمن (39.79) ثانية إحتل به المركز الأول، والفارس الثاني الروسي فلاديمير توغانوف بالجواد “بور لا بوساج” وأكمل جولة التمايز في زمن بلغ (40.60) ثانية والمركز الثالث ناله الفارس السوري قتيبة الدويغري بالجواد “غوشي تيم سبريت” وأنهى التمايز في زمن سريع جدا حيث بلغ (38.73) ثانية ولكن مع 4 نقاط جزاء، ومن بعده نال المركز الرابع الفارس الإماراتي سيف عمر ثابت بالجواد “سانتو  96”.

منافسة محلية من جولة مع تمايز

أقيمت المنافسة المحلية الأولى في الفترة الصباحية على الميدان الثاني، وجاءت بمواصفات الجولة الواحدة مع جولة للتمايز على حواجز بلغ إرتفاعها (135) سم، وشارك فيها 24 فارسا وفارسة، 14 منهم أكملوا الجولة الرئيسة من دون خطأ وتجدد بينهم التنافس في جولة التمايز، ونجح 6 فرسان في إتمامها من دون خطأ، وتصدرها الفارس خالد هلال الخاطري بالفرس “سييرا” من نادي تراث الإمارات بعد أن أنهى التمايز في زمن بلغ (37.58) ثانية.

منافسة السرعة..

المنافسة المحلية الثانية منافسة للسرعة صمم مسارها بحواجز بلغ إرتفاعها (120) سم، وشارك فيها 50 فارسا وفارسة، الفارس البحريني خالد هلال الخاطري إختار لها الفرس “بشاير” ونجح في إحراز الفوز معها بعد إكمال الجولة من دون خطأ في زمن بلغ (57.57) ثانية، وجائزة المركز الثاني نالها الفارس الإماراتي محمد حسن مساوى بالجواد “ديترويت دبليو في” وأنهى الجولة في زمن (61.23) ثانية والمركز الثالث ناله الفارس الإيراني فرهانج صادقي بالجواد “دبليو بيكوليني” وأكمل الجولة في زمن بلغ (62.10) ثانية.

منافسة دولية للفرسان الأطفال

من جولة واحدة مطلوب من المشاركين فيها إكمالها من دون أخطاء، وصمم مسارها بحواجز بلغ إرتفاعها (110) سم، وشارك فيها 7 فرسان من ثلاثة أقطار جلهم من دولة الإمارات ونجح في إتمام جولتها من دون خطأ 5 فرسان وإعتبرتهم لجنة التحكيم فائزين، أهمية مثل هذه المنافسة بث روح الحماس في نفوس الأطفال كونهم يشاركون بأسماء بلدانهم، وتعودهم على الظهور الحسن بكامل زي فرسان قفز الحواجز، وتزيل عنهم رهبة الأداء أمام الجمهور في بطولة دولية، هذا بالإضافة إلى فوائدها الميدانية المتمثلة في الإحتكاك وإكتساب المزيد من الخبرات هم في أمس الحاجة إليها في بداية مشوارهم على طريق رياضة قفز الحواجز الطويل.

حميد المهيري أول دولية (الجونيورز)

أحرز الفارس الإماراتي حميد عبد الله المهيري بالجواد “هاتريك فان دو نوردوفيل” صدارة المنافسة الدولية لفئة الناشئين الجونيورز والتي تقام للمرة الأولى ضمن فعاليات بطولة كأس رئيس الدولة لقفز الحواجز، المنافسة بمواصفات المرحلتين الخاصة وهي التي يسمح فيها للفرسان الأداء في المرحلتين وفي ختامها يتم إحتساب الأخطاء في المرحلتين مع أفضلية الزمن في مرحلتها الثانية، صمم مسلك المرحلتين بحواجز بلغ إرتفاعها (125) سم، وشارك فيها 14 فارسا وفارسة، 5 منهم أكملوا المرحلة الثانية من دون خطأ بينهم فارسة واحدة من بريطانيا ونالت المركز الخامس والبقية من دولة الإمارات، وتصدرهم الفارس حميد عبد الله المهيري بالجواد “هاتريك فان دو نوردوفيل”بعد نجاحه في إكمال المرحلة الثانية في الزمن الأفضل وبلغ (25.06) ثانية، المركز الثاني أحرزه الفارس محمد سلطان اليحيائي بالجواد “بون ـ جوفي” بالزمن (26.04) ثانية والفارس محمد عبد الله الشامسي بالفرس “دزابامليون ماس” نال المركز الثالث وأكمل المرحلة الثانية في زمن بلغ (26.53) ثانية.

ثلاثة إستعراضات لفنون الدريساج على شرف البطولة

في ختام فعاليات  اليوم الثالث للبطولة (الجمعة) قدمت كوكبة من الفرسان والفارسات مجموعة من الإستعراضات بخيول الدريساج (الترويض) وأشرفت على تنظيمها الفارسة ريم العبار، وتعتبر رياضة الترويض من أهم أنشطة الفروسية إن لم تكن أم رياضة الفروسية، وفيها يستطيع الفارس إظهار مهاراته وخبراته في السيطرة على الخيل وتوجيهه حسب رغبته وبالكيفية التي يراها وبالتالي تحتسب نسبة أداء الفارس قياسا على مهارة الفارس ومدى إستجابة الخيل لها، وقام بتتويج الفائزين الدكتور غانم الهاجري عضواللجنة العليا المنظمة للبطولة ، وريم العبارعضو لجنة القفز والترويض باتحاد الامارات للفروسية.

الإستعراض الأول جاء عبر منافسة محلية للفئة الوسطى (ميديوم) بمشاركة 8 فرسان وفارسات، وفازت بالمركز الاول الفارسة كريستينا كالين ثومبسون بالجواد “أثينا” المملوك لريم العبار ونالت نسبة (71.56) %، والمركز الثاني نالته الفارسة تراسي وينجارد جيل بالجواد “هيلكج فان دو فينن” المملوك لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وحازت على نسبة (69.69) %، وثالثا الفارس محمد أحمد بجواده “ميدنايت تولاندو” وحاز على نسبة (64.53)%.

منافسة الدريساج الثانية من الفئة الوسطى المتقدمة وشاركت فيها خمس فارسات، الأولى الفارسة نينا جاسوند بيلاوا بالجواد “تروي” المملوك لطارق الحفّار وحازت الفارسة نينا على نسبة (66.32) %، والثانية الفارسة لين موين بالجواد “الخطر ورسان” من إسطبلات ورسان وحازت على نسبة (66.18) %، وحلت في المركز الثالث الفارسة كريستينا كالين ثومبسون بجوادها “لاندورس فيلو” بنسبة (65.44) %.

وختام فقرة الترويض جاء بإستعراض مستوى بري سان جورج وشاركت فيه ثلاث فارسات تصدرتهم الفارسة  كريستينا كالين ثومبسون بالجواد “ويبستر” للمالكة ريم العبار وبلغت النسبة (70.39) %، وحلت في المركز الثاني الفارسة ديان بريز بجوادها “بليسيمو فيتا” والنسبة (63.68) %، والفارسة جولي آرنوب بالجواد “أفيروس” من مركز الإمارات للفروسية نالت المركز الثالث بنسبة (60.39) %.