ماكلوري وفاولر يعيدان الكبار إلى مشهد الصـــــــدارة في “أبوظبي للجولف”
897263874165234444

الاتحاد/ تختتم اليوم منافسات النسخة الحادية عشرة من بطولة أبوظبي «إتش إس بي سي» للجولف التي انطلقت الخميس الماضي على ملعب أبوظبي الوطني. وأقيمت أمس، فعاليات اليوم الثالث الذي شهد العديد من الأحداث المثيرة، أبرزها وداع حامل لقب البطولة في الموسم الماضي الفرنسي جاري ستال الذي خرج من الدور التمهيدي الذي استكمل صباح أمس.

وصعد إلى الأدوار النهائية التي انطلقت بعد ظهر أمس 73 لاعبا من أصل 126 شاركوا منذ اليوم الأول للمنافسات.

ورغم أن بطولة أبوظبي إتش إس بي سي عودت جماهيرها على اختفاء الكبار دائما، إلا أن منافسات

لأمس عكست عادة البطولة، حيث دخل في صلب المنافسة العديد من اللاعبين الكبار أبرزهم العائد بقوة الايرلندي روري ماكلوري المصنف ثالث عالميا، والذي ظهر في مستوى أكثر من رائع، وهو ما أهله للتواجد في صدارة البطولة بعشر ضربات تحت المعدل، بعد أن حل تاسعا في ختام مباريات اليوم الثاني، وصعد روري ثمانية مراكز، بعد أن استطاع إضافة ضربتين تحت المعدل لرصيده. ويسير المصنف الثالث عالميا بخطوات ثابتة نحو اللقب، حيث أنهى اليوم الأول بخمس ضربات تحت المعدل، ثم أضاف ثلاث ضربات في اليوم الثاني وضربتين في اليوم الثالث.

ولم يكن المصنف ثالث عالميا، هو الوحيد الذي أعلن عن نفسه امس من بين كبار البطولة، حيث تساوى معه في عدد الضربات تحت المعدل الأميركي ريكي فاولر المصنف السادس عالميا، وتساوى في الرصيد مع كل من ماكلوري وفاولر بعشر ضربات تحت المعدل كل من الهولندي جوست لوتين والإنجليزي إيان بولتر، والجنوب أفريقي براندن جريس.

وفقد الإنجليزي سوليفان القمة التي اعتلاها أمس الأول، بعد أن أدى بشكل مخيب أمس، وخرج بضربة فوق المعدل ليهبط رصيده إلى تسع ضربات تحت المعدل، فيما ظهر الأميركي دو شامبو متصدر اليوم الأول في مستوى مخيب أيضاً، بعد أن أنهى يومه بثلاث ضربات فوق المعدل ليجد في جعبته سبع ضربات تحت المعدل فقط.

ورغم أن رصيده ظل متأخرا عن بقية الكبار، إلا أن الأميركي جوردن سبيث المصنف الأول على العالم دخل في قائمة المنافسين أيضا كونه يمتلك في جعبته سبع ضربات تحت المعدل، وظهر في مستوى جيد يوم أمس، في ظل المساندة الجماهيرية الكبيرة التي لاحقته في كل مكان من ملعب أبوظبي الوطني للجولف.

ومن المنتظر أن تكون الإثارة هي عنوان منافسات اليوم، لاسيما وأن القمة أصبحت في متناول الكثيرين، من بينهم كبار البطولة الذين يجدون مساندة جماهيرية منقطعة النظير في هذه النسخة.

وشهدت البطولة إقبالا جماهيريا كبيرا في يومها الثالث، حيث توافدت أعداد غفيرة على ملعب أبوظبي للجولف لمساندة النجوم العالميين في مقدمتهم الأميركي جوردن سبيث المصنف أول عالمياً، والأيرلندي روري ماكلوري المصنف ثالث عالميا والأميركي روكي فاولر المصنف الخامس عالميا، والعديد من النجوم الكبار الذين تواجدوا في قلب الحدث إلى جانب العديد من الشخصيات الرياضية الكبرى، على رأسهم اللورد الإنجليزي سبستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، الذي أعرب عن انبهاره بالحشد الجماهيري الكبير في ملعب الحدث، إضافة إلى عدد من السفراء على راسهم داتو أحمد نو عدنان سفير ماليزيا لدى الدولة ومحمد يسري صالح سفير جمهورية بروناي لدى الدولة.

واستقبل عارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي ضيوف البطولة في جناح المجلس على رأسهم السفراء وعائلاتهم الذين أعربوا عن سعادتهم البالغة بالتواجد في هذا المحفل الرياضي الكبير.

ووجه محمد يسري صالح سفير جمهورية بروناي الشكر إلى العواني على توجيه الدعوة للتواجد في البطولة، وأكد أن النجاح دائما ما يرتبط باسم أبوظبي، مشيدا بالتنظيم الرائع للحدث والمشهد الجماهيري الكبير الذي لفت أنظار الجميع، وتمنى مزيداً من النجاح والرقي لكافة الأحداث التي تستضيفها العاصمة الإماراتية أبوظبي التي عودت الجميــع على التميــز الذي اتخــذته شعاراً لها منذ زمن بعيد.