تطبيق قوانين الاتحاد الدولي للفروسية في السباقات المحلية في 2016
18726354871652344

وام / عقدت لجنة القدرة باتحاد الإمارات للفروسية اجتماعها الثاني أمس بفندق باب الشمس بدبي وترأس الاجتماع المستشار محمد الكمالي نائب رئيس الاتحاد وطالب ظاهر المهيري الأمين العام للإتحاد ومطر اليبهوني وعدنان النعيمي ومحمد عيسى العضب وعلي عبدالله الرميثي ومحمد خلفان اليماحي ومحمد بن درويش مقررا تنفيذيا للجنة .

وناقش الاجتماع الذي جاء استكمالا للاجتماع الأول بعض المسائل المتعلقة بسباقات القدرة والنواحي التنظيمية في الميادين المختلفة بدولة الإمارات وتم تحويل بعض القضايا للاجتماع المقبل فيما تم تحول البعض الاخر الى اللجان الفنية لدراستها بصورة متأنية ومن ثم ارجاعها الى اللجنة ليتم البت فيها .

وأكد الاجتماع على قراره السابق بان تكون المنافسات المحلية والدولية في كل قرى ومدن القدرة في الإمارات عن طريق منظومة اتحاد الإمارات للفروسية وذلك بهدف الحفاظ على البيانات وعمليات التسجيل والنتائج ودقتها على أساس مبدأ الشفافية .

ودعا طالب المهيري من لديه أي ملاحظة أو تظلم أو شكوى تقديمها مكتوبة لإتحاد الإمارات للفروسية ليتم عرضها على اللجنة المختصة ويتم اتخاذ القرار بشأنها .. وقال ان إتحاد الفروسية لا ينظر الى شكوى شفاهية خلال السباق أو في أماكن أخرى .

واكد ان اتحاد الإمارات من أكثر الاتحادات التزاما بقوانين الاتحاد الدولي وكل السباقات تقام تحت مظلة الاتحاد الدولي حتى السباقات المحلية ..موضحا ان العام 2016 سيكون اتحاد الإمارات مطابقا بنسبة 95 في المائة لقوانين الاتحاد الدولي .

بدوره أكد محمد عيسى العضب عضو اللجنة والمدير العام لنادي دبي للفروسية أهمية التنسيق بين مختلف الاندية وقرى وميادين القدرة بالدولة .. ودعا الى الخروج بمنظومة متكاملة تعكس التطور الكبير لرياضة القدرة بالإمارات التي تملك خبرة كبيرة في تنظيم البطولات والمشاركة فيها.

وفي رد على سؤال حول توحيد القوانين .. قال العضب بشكل عام كل القوانين التي تطبق في دولة الإمارت هي قوانين دولية تحت مظلة الاتحاد الدولي للفروسية وهي قوانين موحدة في كل الإمارات وهناك جزء بسيط متعلق بتطبيق هذه القوانين ونعمل في هذا الوقت للتنسيق لتكون الية التطبيق موحدة .

وعن اقامة سباقات اضافية خارج رزنامة السباقات .. قال ان هذا الامر يشكل أحد التحديات التي تمت مناقشة جزء منها والجزء الاخر نحن بانتظار التقارير الفنية حولها ليتم اتخاذ القرار ..مضيفا انه لا توجد سباقات عفوية أو غير مخطط لها .. موضحا أن هناك توجيهات من الاتحاد الدولي بوضع سقف أعلى للخيول المشاركة وهذا يؤدي الى ضغط كبير على اللجان المنظمة وفي نفس الوقت الملاك والمدربين بحاجة للمزيد من السابقات .

وقال انه بدءا من العام 2016 سيتم تطبيق القوانين الجديدة وفقا لقوانين الاتحاد الدولي للفروسية .. مشيرا الى ان السباقات المحلية سوف تخضع لهذه القاونين .

يشار الى ان لجنة سباقات القدرة والتحمل برئاسة طالب بن ظاهرالمهيري تعتبر احدى اللجان الاربع الرئيسية التي شكلها اتحاد الفروسية .. واللجان الثلاث الأخرى هي لجنة قفزالحواجز والترويض برئاسة الدكتورأحمد سيف الشامسي واللجنة الفنية برئاسة المهندسة حواء البستكي ولجنة التطوير والمتابعة برئاسة سلطان المرزوقي .