مور يفوز في نهائي الجولة العالمية لبطولة ريد بُل إكس فايترز
Tom Pagès (FRA)

حلّق البطل كلينتون مور عالياً يوم أمس الجمعة بفوزه في بطولة ريد بُل إكس فايترز العالمية 2015 محققا فوزاً مثيراً في الجولة النهائية. واستطاع البطل الأسترالي من ضبط أعصابه خلال النزال النهائي ضد غريمه توماس باجيه، حامل اللقب لعام 2013، منتزعاً فوزاً محققاً من البطل الفرنسي في الربع نهائي الذي أقيم على مضمار امتاز بتقنيته وذلك على الواجهة البحرية لكورنيش أبوظبي.

رغم فوزه فعلياً بلقب الجولة العالمية، تمكن مور من الحاق الهزيمة بالإسباني مايكل ميليرو في نصف النهائي والأسترالي روب أدلبيرغ في النهائي بتقديمه مجموعة من الحيل خطفت الأبصار قافزاً بدراجته لارتفاع 15 متراً ومسافة 30 متر، بما في ذلك حيلته المميزة “فولت” وكذلك “بندي” بدون استخدام يديه خلال هبوطه بدراجته. وحل الأسترالي جوش شيهان ثالثا على منصة التتويج لتكون ليلة استرالية بامتياز.

وقال مور عقب فوزه، ” هذا يشعرني بأنَّ كل العمل الدؤوب والتصميم أخيراً قد حقق لي ما كنت أصبو اليه؛ لقد كان الفوز بالبطولة حلمي، وها هو يتحقق الآن.”

وبهذا النصر الذي أنجزه تحت أضواء العاصمة أبوظبي الساطعة وسمائها البراقة في أمسية من أمسيات شهر أكتوبر الحماسية، أنهى البطل مور الموسم بتحقيقه 380 نقطة وفوزه في ثلاث جولات للبطولة من بينها مكسيكو سيتي وأثينا. أما باجيه، والذي أسهم في نقل هذه الرياضة إلى آفاق جديدة من خلال ابتكاراته، فقد حل في المركز الأول في مدريد وبريتوريا وانهى البطولة بإحرازه المركز الثاني بمجموع نقاط بلغ 305 بعد احتلاله المركز الثامن في الترتيب العام في جولة أبوظبي حيث أضاف حركة “كوردوفا ترانسفير فليب” إلى رصيده من الحركات، بينما تبوّأ أدلبيرغ منصة التتويج بمركز ثالث.

وكان على باجيه أن يبذل المزيد من الجهد بعد تعرضه لحادثتي سقوط في المنافسات المؤهلة ليحل في المركز الأول في الجولة الأولى بعرض مبهر بدون أخطاء ليحوز على تشجيع الجمهور المتحمس ليقابل غريمه مور في التصفيات ربع النهائية. وأخفق باجيه في مواجهته مع مور في قفزته “فلير الاي-أوب”، فاقداً بذلك حلمه بأن يكون السائق الثاني الفائز في بطولة الجولة العالمية لمرتين.

وفي معرض تعليقه، قال باجيه “كان أدائي جيداً خلال الجولة الأولى ولكن هناك الكثير من الضغط وأمور أخرى- لا أعلم ما الذي حدث، ولكنني ارتكبت خطأ مرة أخرى، وأعتقد أنه كان علي تجربة حيلة استعراضية أخرى.” وقال أيضاً انه لم يكن قادراً على التدريب بالشكل المناسب استعداداً لجولة أبوظبي نتيجة إصابته أثناء التدريبات التحضيرية والتي أدت إلى توقفه عن التدريب على مدى أسبوعين.”

ورغم خسارة باجيه للقب البطولة في الجولة النهائية للمرة الثانية على التوالي منذ عام 2012، أشاد البطل مور بزميله باجيه قائلاً، “إن توم أسطورة هذه الرياضة – فهو المبتكر الأكثر تميزاً، وهو يدفعنا دوماً لآفاق جديدة. وفي حقيقة الأمر أنه لم يكن موفقاً عندما سقط عن دراجته.”

نتائج جولة أبو ظبي: 1. كلينتون مور (أستراليا)؛ 2. روب أدلبيرغ (أستراليا)؛ 3. جوش شيهان (أستراليا)؛ 4. مايكل ميليرو (اسبانيا)؛ 5. ريمي بيزوار (فرنسا)؛ 6. داني توريس (اسبانيا)؛ 7. تاكا هيجاشينو (اليابان)؛ 8. توم باجيه (فرنسا)؛ 9. خافيير فيليجاس (تشيلي)؛ 10. لوك أكيرمان (المانيا).

نتائج الجولة العالمية:

كلينتون مور (أستراليا)؛ 2. توم باجيه (فرنسا)؛ 3. روب أدلبيرغ (أستراليا)؛ 4. جوش شيهان (أستراليا)؛ 5. ليفي شيروود (نيوزيلندا)؛ 6. ديفيد رينالدو (فرنسا)؛ 7. داني توريس (اسبانيا)؛ 8. ريمي بيزوار (فرنسا)؛9. تاكا هيجاشينو (اليابان)؛ 10. مايكل ميليرو (اسبانيا)